الإثنين , ديسمبر 22 2014

اضرار الجنس الفموي

اضرار الجنس الفموي

اضرار الجنس الفموي  اضرار الجنس الفموي

دراسات تشير الى ان بعض الامراض سببها الجنس الفموى نشرتها شبكة اسلام اون لاين ونحن نذكر بعضها للاهمية .:

اثبتت نتائج دراسة فرنسية حديثة وجود وصلة بين ممارسة الجنس بالفم واصابتة باورام سرطانية وكشفت الدراسة عن دليل دامغ يثبت الصلة التى طالما راودت العلماء شكوك حول وجودها بين نمو خلايا سرطانية بالفم والممارسة التى يراها البعض انتكاسة فى الفطرة الانسانية ورواد العلماء شكوك منذ زمن طويل حول وجود علاقة تربط انتقال الفيروس المسبب لسرطان عنق الرحم والمعروف باسم
اتش بى فى وسرطانات اخرى مرتبطة بممارسات جنسية مستهجنة بالفطرة مثل الجنس الفموى او محرمة بالدين الجنسى كالجنس الشرجى

ونقلت مجلة نيوسنيستف العلمية المتخصصة عن الدراسة احدى ابرز نتائجها التى كان مفادها ان الجنس الفموى تمكن ان يودى الى سرطان الفم مشيرة الى ان الدراسة اجريت على حوالى 1600 مريض مصابا بسرطان الفم فى اوربا وكندا واستراليا وكوبا والسودان كما عقدت مقارنة بينهم وبين 1700 شخصا من الاصحاء حسب مانشرت المجلة الاربعاء 25 / 2 / 2003 واكتشف الباحثون فى الوكالة الدولية لبحوث السرطان بمدينة ليون الفرنسية ان نسبة وجود احد فصائل الفيروس الحليمى البشرى والمعروف باختصار ب Hpv لدى المرضى الذين يعانون من سرطان الفم الذين يمارسون الجنس الفموى تفوق بثلاثة اضعاف نسبة وجودها لدى غيرهم من الذين لايمارسون نفس الممارسة اثناء الجنس ونقلت المجلة العلمية المرموقة عن الدراسة ان هذا الفيصل ويدعى
Hpv 16 غير موجود عند الاصحاء وبحسب المجلة البريطانية فاءن الباحثين يعتقدون ان مص القضيب ولحس الفرج يمكن ان يصيب الممارسين باورام فى الفم ويقول رائيل فنيسدى المتخصص فى الفيروسات واحد الباحثين المشاركين فى الدراسة ان زملاءة اصبحوا على قناعة ان الدراسة التى وصفها ب كبيرة الحجم سوف تقنع الناس بنتائجها لاهميتها
الجنس الفموى حكمه والاضرار المترتبة عنه… ادخلوا للاهمية …!

هذا سوال عرض في موقع اسلام اون لاين

ارغب في السوال عن حكم عادة سيئة تعودت عليها وهي اتيان زوجتي من فمها اي ممارسة الجنس معها بايلاج العضو الذكر ي في فمها ولا اشعر برغبة بدء الجما ع الا بعد قيامي بذلك الشي عذرا لسوالي المحرج ولكني اشعر بالذنب ولا اجد طريقة للتخلص من هذه العادة برجاء الرد السريع

فجاء الرد من قبل فريق الباحثين الشرعيين بالموقع

فالمحرم في العلاقات الجنسية امور هي
1 الجماع وقت الحيض والنفاس
2 الجماع في الدبر
3 الجماع وقت الصيام
4 الجماع في الحج قبل التحلل
وما سوى هذا فالاصل فيه الحل ولكن ان ثبت ضرر من بعض الممارسات الجنسية بين الزوجية فتحرم للضرر لقوله صلى الله عليه وسلم “لا ضرر ولا ضرار”.
والذي نراه ان اقل ما يمكن الحكم عليه في محل السوال هو الكراهة لان عضو الرجل قد يكون غير نظيف فيترتب على ذلك ضرر فكان الاولى الابتعاد عن مثل هذه الممارسات ولكن لا يقال بحرمتها
وقد اثبتت دراسة حديثة ارتباط بين الجنس الفموي والاصابة بالسرطان ولو تم التاكد من هذا فانه يفتى بحرمة مثل هذه الممارسات.
وقد نقلت شبكة اسلام اونلاين تغطية عن هذا الامر

واحب ان اضيف هذا السوال واجابته التي تكرم بها الدكتور عيسى احمد الخثيمي

مالك ومشرف موقع طبيبي لامراض النساء والولادة

الجنس الفموى حكمه والاضرار المترتبة عنه… ادخلوا للاهمية …!

..

احببت ان اسال طبيبنا العزيز عن الجنس الفموى ماذا يقول عنه الطب وهل له اي اضرار او امراض

ودمتم في امان الله سالمين

الاجابة من الطبيب

الاخ العزيز
يستطيع الزوج ان يمارس الجنس مع زوجته باي طريقة شاء غير المكان المحرم وهو اتيان المراة عن طريق الدبر فهذا محرم اما الجنس الفموي فهو شئ اتى الينا من الغرب وحتى لو كان فيه متعه فاني ارى ان يتجنبه الانسان مااستطاع لان الامراض قد تنتقل الى الفم عن طريق ذلك خاصة وان الزوج قد يكون لديه امراض جنسية كما ان ليس كل الزوجات يتقبلن هذا الشئ ولها الحق في ذلك لان الجماع المعروف هو في الموضع الطبيعي اي المهبل وباي شكل يكون

كما اجابت عليه احدى الطبيبات في نفس الموقع

الى الاخ السائل ……… بعد السلام
اردت ان اضيف معلومه اخرى الى الى ماذكره السيد المشرف لهذا النوع من الجنس المقزز …. وهي انه قد يودي في بعض الحالات الى تسبب جلطه هوائيه air embolism تمشي في الاوعيه الدمويه الى شرايين القلب مودية الى الوفاة لاقدر الله …. وقد سجلت حالات وفاة اكاديميا بسبب ذلك ……… ناهيك عن انه يفقد الانسان القدرة على ممارسة الجماع بالشكل الطبيعي فيما بعد ……..
قال تعالى واتوهن من حيث امركم الله صدق الله العظيم

وقد ذكرت سابقا انه يسبب العقم

نعم هناك دراسة امريكية حديثة لا اذكر بالضبط اين قرات عنها تتحدث

عن وجود فطريات معينة في اللعاب تتسبب في حدوث التهابات في الجهاز التناسلي

للمراة ثم قد تتطور الى حدوث عقم .

144 مشاهدة